الجمعة 2024/6/14 توقيـت بغداد
+9647731124141    info@addustor.com
سماء صافية
بغداد 30.95 مئويـة
القمة العربية تدين إسرائيل وتطالب بوقف فوري لحرب غزة
القمة العربية تدين إسرائيل وتطالب بوقف فوري لحرب غزة
العالمية
أضيف بواسـطة addustor
الكاتب
النـص :

بغداد ـ الدستور

انطلقت أعمال القمة العربية في دورتها الـ 33 المنعقدة بالعاصمة البحرينية المنامة، بحضور ملوك ورؤساء وقادة الدول العربية.وتأتي هذه القمة ضمن ظروف استثنائية، حيث يتضمن مشروع جدول الأعمال المطروح 8 بنود رئيسية، تتناول مختلف القضايا المتعلقة بالعمل العربي، في المجالات السياسية والاقتصادية والاجتماعية والثقافية والإعلامية والأمنية.وافتتح العاهل البحريني الملك حمد بن عيسى بن سلمان آل خليفة، أعمال القمة التي تسلم رئاستها من ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان، ممثلاً للملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود.وقال العاهل البحريني: "تتقدم مملكة البحرين بعدد من المبادرات للإسهام في خدمة القضايا الجوهرية لاستقرار المنطقة وتنميتها، وأولها الدعوة إلى مؤتمر دولي للسلام في الشرق الأوسط، إلى جانب دعم الاعتراف الكامل بدولة فلسطين، وقبول عضويتها في الأمم المتحدة".وشدد على أهمية بلورة موقف عربي ودولي مشترك، يعتمد على التضامن لوقف الحروب وإحلال السلام العادل، مشيراً إلى أن مصلحة الشعب الفلسطيني ترتكز على وحدة صفه كهدف منشود، وتؤكد ضرورة إقامة دولة فلسطينية مستقلة.ومن جهته، قال ولي العهد السعودي، الأمير محمد بن سلمان: "إن السعودية تدعم إقامة دولة فلسطينية، والاعتراف الدولي بها"، مشيراً إلى أن المملكة أولت اهتماماً بالغاً بالقضايا العربية.وأضاف في سياق كلمته، خلال أعمال القمة،: "السعودية استضافت اجتماعاً دان العدوان الإسرائيلي على غزة تحت أي ذريعة"، مؤكداً أن الرياض دعمت جهود معالجة الأوضاع الإنسانية في غزة، كما طالب في كلمته المجتمع الدولي بدعم جهود وقف إطلاق النار في غزة.وشدد على أن المملكة تؤكد أهمية الحفاظ على أمن منطقة البحر الأحمر، داعياً إلى وقف أي نشاط يؤثر على سلامة الملاحة البحرية.وبدوره، طالب الأمين العام للجامعة العربية أحمد أبو الغيط، المجتمع الدولي، وخاصة أصدقاء إسرائيل، بمؤتمر دولي للسلام يجسد رؤية الدولتين، إنقاذا لمستقبل الشعوب في المنطقة.وقال في كلمته: "هذه القمة تُعقد في ظروف استثنائية، في ظل عدوان إسرائيلي وعنف أعمى ضد الشعب الفلسطيني". وشدد على رفض التهجير القسري من قطاع غزة، مؤكداً أنه لن يمر. وأوضح "نريد الانتقال إلى المستقبل، وليس العودة إلى ماض مأساوي".وأضاف "ما ترتكبه إسرائيل من شناعات لن يحقق لها الأمن"، مشيراً "نعمل بلا كلل لإيجاد الحلول للأزمات في عالمنا العربي".وفي سياق متصل، قال الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش، إن "ما يحدث في غزة، يعد أكبر صراع ألحق ضرراً بالمدنيين منذ عقود".وأضاف أن "حرب غزة هي الأسوأ بالنسبة للمدنيين والصحفيين"، مشيراً إلى أن "التغلب على التحديات العالمية يتطلب تكاتف الجهود، وحان الوقت لوقف إطلاق نار فوري وإدخال المساعدات إلى قطاع غزة".وأكد غوتيريش، أن "الهجوم على رفح غير مقبول بأي شكل من الأشكال"، لافتاً إلى أن "التوترات تتصاعد مع اعتداءات المستوطنين على المساعدات المتجهة لقطاع غزة".

 

 

 

المشـاهدات 100   تاريخ الإضافـة 17/05/2024   رقم المحتوى 45991
أضف تقييـم